موقع العتيقي

عدد الزوار:5575

موقع العتيقي

موقع العتيقي:18 نوفمبر 2018 تم اضافة مقال وثيقة 57: رسالة تعزية من المكرمي صاحب نجران لبطين بن عريعر أمير بني خالد (1188هـ - 1774م) وسبق اضافة وثيقة 56 وكالة حمد بن عبدالمحسن العتيقي إلى محمد بن عبدالعزيز العتيقي على بيع نخل بالبصرة (العلاقة السياسية بين إمارة الكويت والدولة العثمانية وولاية البصرة زمن الشيخ محمد اصباح)،

وثيقة رقم (13) وصية عبدالله بن سيف العتيقي وأوقاف مسجد السوق بالكويت

وثيقة رقم (13) وصية عبدالله بن سيف العتيقي وأوقاف مسجد السوق بالكويت

 

 

الوصف :

وثيقه عدسانيه صادره في الكويت تشتمل على وصية و وكالة من عبدالله بن سيف العتيقي لولده محمد 

القيود :

قيد إثبات صحة الوصية والوكالة بخط القاضي محمد بن عبدالله العدساني قال " ثبت كما ذكر لدي و آنا العبد الفاني محمد بن عبدالله العدساني"

الأختام :

ختم القاضي الموثق للوقف محمد بن عبدالله العدساني. و ختم تسجيل في الأوقاف الأهليه بتاريخ 2/11/70 -رقم 162.

التاريخ :

3 ربيع الثاني 1301 الموافق 31 يناير 1884م.

التعليق :

أثبتت الوثيقه عدة أوقاف وأملاك لأسرة العتيقي مما كان في عهدة عبدالله بن سيف بن حمد بن سيف العتيقي وهي :-

1- وقف على الحاج سيف كما كان يلقب والموقوف هو دكان موقوف على الحاج سيف بعشيات وضحايا وموقعه جنوبي دكان هزيم جنوبيه الطريق وشرقيه الطريق بمعنى أنه في موقع زاوية في السوق وهو السوق الطويل الكائن في وسط الكويت القديمه. والحاج سيف نرجح أنه سيف بن محمد العتيقي حيث ورد اسمه بهذا اللفظ في وثيقة توزيع تركة للمرحوم سيف بن الحاج سيف بن محمد العتيقي، وهي بخط محمد بن عبدالله بن فارس ومؤرخة في 1293 (1876م).  وهناك أكثر من وثيقة تشير إلى سيف بن الحاج سيف بما يؤكد المقصود هنا. ثم إن دكان سيف بن حمد العتيقي الوقف غير هذا الدكان وموقعه في سوق التجار كما تدل عليه وثيقة مؤرخة في 1341 بخط الشيخ عبدالله بن خالد العدساني قاضي الكويت سابقاً. وسبق أن ترجمنا للشيخ سيف بن محمد بن حمد بن سيف العتيقي صاحب هذا الوقف (1).  

2- دكان حول مسجد السوق في الوسط أي بين المسجد والطريق واجهته ألى الشمال وهو وقف بين محمد أخى عبدالله صاحب الوصية وبين عبدالرحمن بن الشيخ صالح العتيقي. وعبدالرحمن بن الشيخ صالح العتيقي هو والد منيرة العتيقي صاحبة الوقف المشهور بمكة المكرمة المعروف "رباط كويت".

3- دكان حول مسجد السوق في الوسط بين المسجد والطريق بجوار الدكان الآخر من جهة الشرق وبابه قبل الشرق. هذا الدكان وقف لعبداللطيف بن عبدالله بن الشيخ صالح العتيقي. وعبداللطيف العتيقي هو التاجر المشهو بالإحسان والإطعام في المجاعة الكبيرة في الخليج المعروفة "الهيلك" التي حدثت بين أعوام 1285-1288 (1868-1871م) وتسببت في هجرة ناس كثيرون من فارس إلى الكويت. فتح المحسنون من أهل الكويت موائدهم للمحتاجين فمنهم يوسف البدر ، يوسف الصبيح، عبداللطيف العتيقي، سالم بن سلطان، بيت معرفي، بيت بن إبراهيم وغيرهم (2).

4- بيوت ودكاكين أخري ملك لعبدالله وكل بها ابنه محمد لم يحدد موقعها ولكن أشهرها بيتهم المعروف باسم بيت العود في محلة العتيقي بجوار المدرسه المباركيه حالياً.

قلت هذه الوثيقة النادرة تدل على أهمية مسجد السوق لأسرة العتيقي بالكويت. فكون ابن الشيخ صالح وحفيده وابن أخيه تملكوا وأوقفوا حول مسجد السوق لإطعام مرتاديه لا شك أن له دلالة كبيرة. ولا يفوتنا التنويه أن هذا المسجد قد أسسه محمد بن حسين بن رزق النجدي من أهل حرمه قبل انتقاله من الكويت إلى الأحساء سنة 1188 هجرية الموافق 1774 ميلادية. وفي أول السنة التي تلتها قدم الشيخ سيف بن حمد العتيقي إمام مسجد السليمية بحرمه إلى الكويت ولا شك أنه استقر قريبا من هذا المسجد وأم فيه الناس. والمسجد قريب من البقعة التي عرفت  باسم محلة العتيقي أو فريج العتيقي الذي اشتق منه لاحقاً شارع العتيقي المعروف حاليا بشارع المباركية. وصالح بن سيف العتيقي كان من أصحاب أحمد بن محمد بن رزق ابن الأول هذا التاجر المشهور الذي بلغت ثروته الغاية من الكثرة حتى أسس المدن ومصر الأمصار. وكان الشيخ صالح إمام وخطيب مسجد الزبارة الذي بناه صاحبه ابن رزق في قطر.

كما تدل هذه الوثيقة وغيرها على أن عبدالله بن سيف بن حمد بن سيف كان هو المتولي والموكل على الأوقاف المذكورة فوكل بها ابنه محمد بن سيف لما أسن وأحس باقتراب الأجل حتى لا تضيع أو تهمل، وهي سنة حسنة تؤدي إلى استمرار الانتفاع بالوقف. وهذا المتولي الجديد محمد بن عبدالله بن سيف هو من المحسنين أيضاً فهو الذي بنى في عام 1309 ( 1892م) مسجده الشهير باسم "المطران" لوجوده في المحلة المنسوبة إلى قبيلة المطران في المرقاب. ونشير إلى استمرار إرادة العمل الخيري في هذا البيت فقد أوقف عبدالله بن محمد هذا عدة بيوت على مسجد والده كما تدل على ذلك وثائق شرعية اطلعنا عليها.

و كتب أ.د. عماد محمد العتيقي

تم التحديث في جمادى الآخرة 1439- مارس 2018م.

الهوامش:

(1) عماد بن محمد العتيقي "علماء العتيقي في ثلاثة قرون" الدارة، عدد 4 ، س 25، 1420. وأيضاً ورد اسم والد سيف وهو محمد بن حمد بن سيف العتيقي في وثيقة أهلية في الكويت.

(2) يوسف بن عيسى القناعي" صفحات من تاريخ الكويت" طبع عدة مرات

Top